***

 

 

يزدرد، إن ثبت أن ما يأكله يلبي غرض الازدراد، ما وضعه أمامه من كَبَابٍ - (عبارة عن لفائف مقطعة من أمعاء المواشي تزيدها رائحة الفرث لذة!) - وصُلْعَةٍ - (قطعة كبيرة من معدة المواشي تُخَاطُ بشكل دائري بحجم الرأس الأصلع الأملس وتُحْشَى بأصناف متعددة مما يشبه اللحم وملحقات بطون البهائم!) فَيَتَگَرَّعُ* وكأن ذَوِيَّ قنبلة يدوية انفجر في بطنه كما تنفجر القنابل في فم "طُومْ" أثناء صراعه الأزلي مع "جِيرِي"!

نهض متوجها صوب ما يشبه المرحاض.. مكان مفتوح دون أبواب.. يجلس الناس فيه وأشياؤهم البادية للبصاصين تتدلى وتتهدل.. وَجَّهَ ثقب مسدسه صوب ثقب المبولة.. كانت تسديدته موفقة. أدار عينه وراءه، مع إحكام القبضة على زِرِّ المسدس كي لا يحدث له ما يحدث للجِمَال أثناء بولها! رمق شبح السينما يغسل لحما داخل المبولة ويرتبه داخل حاويات بلاستيكية!

شعر بالغثيان وتقيأ شاعرين دفعة واحدة!

حمل نفسه إلى الحانة المجاورة لسينما آرمور كي يعقم معدته وأمعاءه!

 

* يتجشأ.

***